الدوريات الأوروبية

ميسي يعلن غضبة على بوكتينيو وفوز باهت لباريس

 

 ميسي يعلن غضبه و الصدام الاول له مع مدربه ” ماوريسيو بوكتينيو ” بعد استبداله امام ” اولمبيك ليون الفرنسي ” بالدقيقة 75 بالدوري الفرنسي 

وابدى اللاعب الارجنتيني ” ليونيل ميسي ”  غاضب فور استبداله بالدقيقة ال75 من زمن المباراة المقامة بالدوري الفرنسي استياءه فور استبداله ورفض الحديث ومصافحة  مدربه اثناء خروجه من الملعب ونزل بدلا منه الظهير اشرف حكيمي لاستكمال المباراة

 وكانت النتيجة بين الفريقين  بطريقها الى التعادل 1/1  ليسجل اللاعب ” ماورو ايكاردي ” هدف الفوز بالدقائق الاخيرة من ضربة رأس ويحصد الثلاث نقاط لفريقه قبل الخاتمة  وقدم الفريقين مباراة قوية ومثيرة بالدوري الفرنسي وافتتح نادي ليون الفرنسي التسجيل بالمباراة بالدقيقة 54 من خلال اللاعب ( لوكاس باكيتا ) 

وعادل النجم البرازيلي ( نيمار دا سيلفا )  النتيجة بالدقيقة 66 من علامة الجزاء  ليستمر اللقاء على التعادل الايجابي حتى الدقائق الاخيرة التي شهدت هدف ( ماورو ايكاردي ) من ضربة رأس ومنح فريقه النقاط الثلاث بالمباراة وبهذا الفوز يتصدر نادي ( باريس سان جيرمان ) الدوري الفرنسي ب 18 نقطة عن اقرب منافسيه وتوقف رصيد ليون عند 8 نقاط بعد الخسارة والمركز التاسع بالدوري الفرنسي 

بوكيتينيو يوضح :

واوضح المدرب الارجنتيني سبب استبدال البرغوث  ميسي من المباراة بالدقيقة 75 اثناء تعادل الفريقين ، قائلا ان المدربين متواجدين من اجل اتخاذ القرارات السليمة بالملعب حتى لو لم يعجب بعض اللاعبين هذا 

واستكمل حديثه ان الجميع يعلم ان تشكيلة الفريق غنية باللاعبين الكبار لدينا قائمة ب 35 لاعبا لذلك علينا الاختيار وان قرار استبدال اللاعبين يكون فعالا احيانا واحيانا اخرى لا لهذا نحن متواجدون  امام مقاعد البدلاء لمراقبة اللاعبين واتخاذ القرارات الصحيحة بالملعب من يجب ان يلعب ومن يجب ان نستبدله لهذا نحن متواجدون 

 واعتبر المدرب الارجنتيني ان الفوز على ليون الفرنسي كان مهما بعد التعادل المخيب بدوري الابطال امام ( كلوب بروج ) بالجولة الاولى من دور ا\لمجموعات بدوري الابطال وخروجهم بنقطة واحدة وان الفوز كان مهما لاسترجاع روح الفريق من اجل استكمال مشواره بالبطولة الاوروبيه التي تعد الهدف الاساسي للنادي الذي يرغب بشدة بالفوز لاول مرة باللقب الاوروبي ذات الاذنين 

 واثنى المدرب الارجنتيني على ليون الفرنسي بعد المباراة  قال انه فريق قوي وعظيم ادى جيدا بالشوط الاول وأحرز بمرمانا هدفا وكان علينا اظهار شخصيتنا واسلوبنا بالملعب من اجل هزيمتهم  ولم يعرف البرغوث الارجنتيني طريقه لاحراز الاهداف مع باريس منذ انتقاله اليه حتى الان فقد لعب مباراة جيدة ضد ليون قبل استبداله وحظى بركلة حرة  اصطدمت بالعارضة ليتم استبداله بعد ذلك بالظهير اشرف حكيمي  ، ويعلن غضبه بعد انتهاء المباراة 

 لينغارد يمنح فوزا قاتلا للمان يونايتد وتألق رونالدو ودي خيا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

You cannot copy content of this page